الرئــيـســيــة  

العودة   الرئــيـســيــة > الكافية الاسلامى > الاحاديث النبوية الشريفة


حصريا جميـــــــــــــع الأحـاديـث القـــدسيــــة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #11  
قديم 08-21-2011, 10:50 PM
الصورة الرمزية AhMeD_HeLL33
AhMeD_HeLL33 AhMeD_HeLL33 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 88
AhMeD_HeLL33 is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى AhMeD_HeLL33 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى AhMeD_HeLL33
افتراضي




القاف



عن ابن عباس رضي الله عنهما
عن النبي قال: "قال إبليس: يا رب ليس أحد من خلقك إلا جعلت له رزقا ومعيشة فما رزقي؟ قال: ما لم يذكر اسم الله عليه".

عن أبي الدرداء رضي الله عنه
عن رسول الله قال: "قال الله تعالى: يا ابن آدم صل لي أربع ركعاتٍ من أول النهار أكفك آخره".


عن ابن عباس رضي الله عنهما
عن النبي قال: "قال الله تبارك وتعالى: يا ابن آدم: إذا ذكرتني خالياً ذكرتك خالياً وإذا ذكرتني في ملأ، ذكرتك في ملأ خير من الذين تذكرني فيهم".
عن أبي ذر رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته محرماً بينكم فلا تظالموا يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدوني أهدكم، يا عبادي كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعموني أطعمكم، يا عبادي كلكم عار إلا من كسوته فاستكسوني أكسكم، يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا اغفر الذنوب جميعاً، فاستغفروني اغفر لكم، يا عبادي إنكم لن تبلغوا ضري فتضروني ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني، يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئاً، يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد منكم ما نقص ذلك من ملكي شيئاً، يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته ما نقص ذلك مما عندي إلا كما ينقص المحيط إذا البحر، يا عبادي إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ثم أوفيكم إياها فمن وجد خيراً فليحمد الله تعالى ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه".

عن سلمان الفارسي رضي الله عنهما
قال: قال رسول الله : "قال الله تعالى: إذا تقرب إلي العبد شبراً تقربت إليه ذراعاً، وإذا تقرب إلي ذراعاً تقربت منه باعاً، وإذا أتاني مشياً أتيته هرولة".
عن أنس رضي الله عنهما
أن رسول الله قال: "قال الله تعالى: أنا عند ظن عبدي بي، وأنا معه إذا دعاني".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن النبي قال: "قال الله تعالى ثلاثة أنا خصمهم يوم القيامة، رجل أعطى بي ثم غدر، ورجل باع حراً فأكل ثمنه، ورجل استأجر أجيراً فاستوفى منه ولم يعطه أجره".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن النبي قال: "قال الله تعالى للنفس: اخرجي، قالت: لا اخرج إلا كارهة".
عن أنس رضي الله عنه
أن رسول الله قال: "قال ربكم: أنا أهل أن أتقي فلا يجعل معي إله فمن اتقى أن يجعل معي إلهاً فأنا أهل أن اغفر له".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
أن رسول الله قال: "الصيام جنة، فلا يرفث، ولا يجهل، وإن امرؤ قائله، أو شاتمه، فليقل: إني صائم مرتين، والذي نفسي بيده لخلوف فم الصائم، أطيب عند الله من ريح المسك، يترك طعامه وشرابه وشهوته من أجلي، الصيام لي، وأنا أجزي به، والحسنة بعشر أمثالها".
عن أبي هند الداري رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله سبحانه وتعالى: من لم يرض بقضائي ولم يصبر على بلائي فليلتمس رباً سواي".
عن شداد بن أوس رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قال الله تعالى: وعزتي وجلالي، لا اجمع لعبدي أمنين ولا خوفين، إن هو أمنني في الدنيا أخفته يوم اجمع عبادي، وإن هو خافني في الدنيا أمنته يوم اجمع عبادي".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله قال: "قال ربكم: لو أن عبادي أطاعوني لأسقيتهم المطر بالليل ولأطلعت عليهم الشمس بالنهار ولما أسمعتهم صوت الرعد".
عن أبي شريح
قال: سمعت رجلا من أصحاب النبي يقول: قال النبي : "قال الله تعالى: يا ابن آدم قم إلي أمش إليك، وأمش إلي أهرول إليك".
عن النواس بن سمعان رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قال الله تعالى: يا ابن آدم، لا تعجز عن أربع ركعات في أول النهار أكفك آخره".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قال الله تعالى: أنا أغنى الشركاء عن الشرك، من عمل عملاً أشرك فيه معي غيري تركته وشركه".
عن أبي الدرداء رضي الله عنه
عن رسول الله قال: "قال الله تعالى: يا ابن آدم مهما عبدتني ورجوتني ولم تشرك بي شيئاً غفرت لك على ما كان منك، وإن استقبلتني بملء السماء والأرض خطايا وذنوباً، استقبلتك بملئهن من المغفرة، وأغفر لك ولا أبالي".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: كل عمل ابن آدم له إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به".
عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه
قال: "قال الله عز وجل الصوم لي وأنا أجزي به، وللصائم فرحتان: فرحة حين يلقي ربه، وفرحة عند إفطاره، ولخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله عز وجل: أنفق أنفق عليك".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن النبي قال: "قال الله عز وجل: إن المؤمن عندي بمنزلة كل خير يحمدني وأنا أنزع نفسه من بين جنبيه".
عن أنس بن مالك رضي الله عنه
عن رسول الله قال: "قال الله عز وجل: إن أمتك لا يزالون يقولون: ما كذا؟ ما كذا؟ حتى يقول: هذا الله خلق الخلق، فمن خلق الله؟".
عن أنس رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي يا ابن آدم لو أنك أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: إذا هم عبدي بحسنة ولم يعملها كتبتها له حسنة فإن كذا وجد عشر حسناتٍ إلي سبعمائة ضعف وإذا هم بسيئة ولم يعملها لم اكتبها عليه فإن عملها كتبتها سيئة واحدة".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قال الله عز وجل: لا يزال عبدي يسأل عني، هذا الله خلقني، فمن خلق الله؟".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قال الله عز وجل: ما أنعمت على عبادي من نعمة إلا أصبح فريق منهم بها كافرين، يقولون: الكوكب، وبالكوكب".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: إذا ابتليت عبدي المؤمن فلم يشكني إلي عواده أطلقته من أساري ثم أبدلته لحماً خيراً من لحمه ودماً خيراً من دمه ثم يستأنف العمل".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: سبقت رحمتي غضبي".
عن عائشة رضي الله عنها
قالت: قال رسول الله : "قال الله عز وجل: وما ترددت عن شيء أنا فاعله ترددي عن موته، فإنه يكره الموت وأنا أكره مساءته" يعني المؤمن.
عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: سمعت النبي يقول: "قال الله عز وجل: ومن أظلم ممن ذهب يخلق كخلقي؟ فليخلقوا ذرة، أو ليخلقوا حبة، أو شعيرة".
عن ابن عباس رضي الله عنهما
عن رسول الله : "قال الله تعالى: من علم أني ذو قدرة على مغفرة الذنوب غفرت له ولا أبالي ما لم يشرك بي شيئاً".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: إذا أحب عبدي لقائي أحببت لقاءه وإذا كره لقائي كرهت لقاءه".
عن ابن عباس رضي الله عنهما
أن رسول الله قال: "قال الله: كذبني ابن آدم، ولم يكن له ذلك، وشتمني ولم يكن له ذلك، فأما تكذيبه إياي فزعم أني لا أقدر أن أعيده كما كان، وأما شتمه إياي فقوله: لي ولد، فسبحاني أن أتخذ صاحبةً أو ولدا".
عن أنس رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قال الله: يا ابن آدم إن ذكرتني في نفسك ذكرتك في نفسي، وإن ذكرتني في ملأ، ذكرتك في ملأ من الملائكة، أو في ملأ خير منهم، وإذن دنوت مني شبراً دنوت منك ذراعاً، وإن دنوت مني ذراعاً دنوت منك باعاً وإن أتيتني تمشي أتيتك أهرول".
عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه
أن رسول الله قال: "قال ربنا عز وجل: الصيام جنة يستجير بها العبد من النار وهو لي وأنا أجزي به".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
أن رسول الله قال: "قال رجل لم يعمل خيراً قط: إذا مات فحرقوه، واذروا نصفه في البر، ونصفه في البحر فوالله، لئن قدر الله عليه ليعذبنه عذابا لا يعذبه أحداً من العالمين، فأمر الله البحر فجمع ما فيه وأمر البر فجمع ما فيه، ثم قال: لم فعلت؟ قال: من خشيتك وأنت أعلم، فغفر له".
عن أبي الدرداء رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى لعيسى: يا عيسى إني باعث من بعدك أمة إن أصابهم ما يحبون حمدوا وشكروا وإن أصابهم ما يكرهون صبروا واحتسبوا ولا حلم ولا علم، قال: يا رب كيف يكون لهم ولا حلم ولا علم؟ قال: أعطيهم من حلمي وعلمي".
عن أنس رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: إذا تقرب إلي العبد شبراً تقربت إليه ذراعاً وإذا تقرب إلي ذراعاً تقربت إليه باعاً وإذا أتاني مشياً أتيته هرولة".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قالت الملائكة: رب ذاك عبدك يريد أن يعمل سيئة وهو أبصر به، فقال: ارقبوه فإن عملها فاكتبوها له بمثلها، وإن تركها فاكتبوها له حسنة، وإنما تركها من جراي".
عن معاذ رضي الله عنه
قال: رسول الله : "قال الله تعالى: وجبت محبتي للمتحابين في وللمتجالسين في والمتباذلين في والمتزاورين في".
عن أبي قتادة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: افترضت على أمتك خمس صلوات وعهدت عندي عهداً أنه من حافظ عليهم أدخلته الجنة، ومن لم يحافظ عليهم فلا عهد له عندي".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: سمعت رسول الله يقول: "قرصت نملة نبيا من الأنبياء، فأمر بقرية النمل فأحرقت فأوحى الله إليه: أن قرصتك نملة، أحرقت أمة تسبح الله".
عن عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: أنا الرحمن أنا خلقت الرحم وشققت لها اسماً من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته".
عن أبي أمامة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: احب ما تعبدني به عبدي إلي النصح لي".
عن أنس بن مالك رضي الله عنه
قال: جاء أعرابي إلي النبي ، فقال يا رسول الله: علمني خيراً، فأخذ النبي بيده فقال: "قل سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر" قال: فعقد الأعرابي على يده ومضى فتفكر، ثم رجع فتبسم النبي قال: "تفكر البائس فجاء" فقال: يا رسول الله، سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر هذا لله فما لي؟ فقال له النبي : "يا أعرابي إذا قلت: سبحان الله، قال الله: صدقت، وإذا قلت: الحمد لله، قال الله: صدقت، وإذا قلت: لا إله إلا الله، قال الله: صدقت، وإذا قلت: الله أكبر، قال الله: صدقت، وإذا قلت: اللهم اغفر لي، قال الله: فعلت، وإذا قلت: اللهم ارحمني، قال الله: فعلت، وإذا قلت: اللهم ارزقني، قال الله: قد فعلت" قال فعقد الأعرابي على سبعٍ في يده ثم ولى".
عن ابن عمر رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: أيما عبد من عبادي يخرج مجاهداً في سبيلي ابتغاء مرضاتي ضمنت له أن أرجعه إن رجعته بما أصاب من أجر أو غنيمة وإن قبضته أن أغفر له وأرحمه وأدخله الجنة".
عن ابن عباس
قال: لما نزلت هذه الآية (وإن تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله) قال: دخل قلوبها منها شيء لم يدخل قلوبهم من شيء، فقال النبي : "قولوا سمعنا وأطعنا وسلمنا" قال: فألقى الله الإيمان في قلوبهم فأنل الله تعالى (لا يكلف الله نفساً إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا). قال: "قد فعلت" (ربنا لا تحمل علينا إصراً كما حملته على الذين من قبلنا) قال: "قد فعلت" (واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا) قال: "قد فعلت".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن النبي قال: " كان رجل ممن كان قبلكم لم يعمل خيراً قط إلا التوحيد، فلما احتضر قال لأهله: انظروا إذا أنا مت أن يحرقوه حتى يدعوه حمما، ثم اطحنوه، ثم أذروه في يوم ريحٍ، فلما مات فعلوا ذلك به، فإذا هو في قبضة الله، فقال الله عز وجل: يا ابن آدم ما حملك على ما فعلت؟ قال: أي رب من مخافتك؟ قال: فغفر له بها، ولم يعمل خيراً قط إلا التوحيد".
عن معاذ رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: المتحابون في جلالي لهم منابر من نور يغبطهم النبيون والشهداء".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: الكبرياء ردائي والعظمة إزاري فمن نازعني واحداً منهما قذفته في النار".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: قسمت الصلاة بيني وبين (عبدي) نصفين ولعبدي ما سأل فإذا قال: العبد (الحمد لله رب العالمين) قال الله: حمدني عبدي فإذا قال: (الرحمن الرحيم) قال الله تعالى: أثنى علي عبدي فإذا قال: (مالك يوم الدين) قال: مجدني عبدي فإذا قال: (إياك نعبد وإياك نستعين) قال: هذا بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل فإذا قال: (اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين) قال: هذا لعبدي ولعبدي ما سأل".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قال الله تعالى: كذبني ابن آدم ولم يكن له (ذلك) وشتمني ولم يكن له (ذلك) فأما تكذيبه إياي فقوله لن يعيدني كما بدأني وليس أول الخلق بأهون علي من إعادته وأما شتمه إياي فقوله اتخذ الله ولداً وأنا الأحد الصمد الذي لم ألد ولم أولد ولم يكن لي كفواً أحد".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن رسول الله : "قال الله تعالى: احب عبادي إلي أعجلهم فطراً".
عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "قال الله تعالى: يؤذيني ابن آدم يسب الدهر وأنا الدهر بيدي الأمر أقلب الليل والنهار".
يتبع ان شاء الله حرف الكاف

__________________

رمضان احلى ... مع ... كافيه العرب

لآأ
.. تعتمد ُ عـــلى غيـــركَ ،، فـ غ ـيرك مًن يعتمدُ عليكــ !!!


C
ontact Me : tiger_ahmed1@yhaoo.com


رد مع اقتباس
  #12  
قديم 08-21-2011, 10:50 PM
الصورة الرمزية AhMeD_HeLL33
AhMeD_HeLL33 AhMeD_HeLL33 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 88
AhMeD_HeLL33 is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى AhMeD_HeLL33 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى AhMeD_HeLL33
افتراضي


الكاف



عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: سمعت رسول الله يقول: "كان رجلان في بني إسرائيل متواخيين، فكان أحدهما يذنب، والآخر مجتهد في العبادة، فكان لا يزال المجتهد يرى الآخر على الذنب، فيقول له: أقصر، فقال خلني وربي، أبعثت على رقيباً؟ فقال: والله لا يغفر الله لك، أولا يدخلك الله الجنة، فقبض أرواحهما، فاجتمعا عند رب العالمين، فقال ـ أي الله ـ لهذا المجتهد: أكنت عالماً بي؟ ـ أو كنت على ما في يدي قادراً؟ وقال للمذنب: اذهب فادخل الجنة برحمتي وقال للآخر: اذهبوا به إلي النار".



عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه
عن النبي قال: "كان في بني إسرائيل رجل قتل تسعة وتسعين إنسانا، ثم خرج يسأل، فأتى راهباً فسأله فقال له: هل من توبة؟ قال: لا، فقتله. فجعل يسأل، فقال له رجل أئت قرية كذا وكذا، فأدركه الموت فناء بصدره نحوها، فاختصمت فيه ملائكة الرحمة وملائكة العذاب، فأوحى الله إلي هذه أن تقربي، وأوحى الله إلي هذه أن تباعدي، وقال: قيسوا ما بينهما، فوجد إلي هذه أقرب بشبر، فغفر له".



عن جندب بن عبد الله
قال: قال رسول الله : "كان فيمن كان قبلكم رجل، به جرح، فجزع، فأخذ سكيناً، فحز بها يده، فما رقأ الدم، حتى مات، قال الله تعالى: بادرني عبدي بنفسه، حرمت عليه الجنة".



عن أنس بن مالك رضي الله عنه
قال: أن أم سليم غدت على النبي ، فقالت:علمني كلمات أقولهن في صلاتي، فقال: "كبري الله عشراً، وسبحي الله عشراً، واحمديه عشراً، ثم سلي ما شئت، يقول: "نعم نعم".

يتبع ان شاء الله حرف اللام


__________________

رمضان احلى ... مع ... كافيه العرب

لآأ
.. تعتمد ُ عـــلى غيـــركَ ،، فـ غ ـيرك مًن يعتمدُ عليكــ !!!


C
ontact Me : tiger_ahmed1@yhaoo.com


رد مع اقتباس
  #13  
قديم 08-21-2011, 10:51 PM
الصورة الرمزية AhMeD_HeLL33
AhMeD_HeLL33 AhMeD_HeLL33 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 88
AhMeD_HeLL33 is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى AhMeD_HeLL33 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى AhMeD_HeLL33
افتراضي

اللام



عن أبي هريرة رضي الله عنه

عن النبي قال: "لا اجمع على عبدي خوفين وأمنين إن أخفته في الدنيا، أمنته في الآخرة، وإن أمنته في الدنيا، أخفته في الآخرة".




عن جبير بن مطعم رضي الله عنه

قال: أن رجلاً أتى النبي فقال: يا رسول الله أي البلدان شر؟ قال: فقال: "لا أدري" فلما أتاه جبريل عليه السلام: "يا جبريل أي البلدان شر؟" قال لا أدري حتى أسأل الله عز وجل فانطلق جبريل عليه السلام ثم مكث ما شاء الله أن يمكث ثم جاء فقال: يا محمد إنك سألتني أي البلدان شر فقلت لا أدري، وإني سألت ربي عز وجل أي البلدان شر فقال: أسواقها".




عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه

قال: فقد النبي يوماً أصحابه، وكانوا إذا نزلوا أنزلوه أوسطهم ففزعوا وظنوا أن الله تبارك وتعالى اختار له أصحاباً غيرهم فإذا هم بخيال النبي فكبروا حين رأوه وقالوا: يا رسول الله أشفقنا أن يكون الله تبارك وتعالى اختار لك أصحاباً غيرنا فقال رسول الله : "لا بل أنتم أصحابي في الدنيا والآخرة إن الله تعالى أيقظني فقال: يا محمد إني لم أبعث نبياً ولا رسولا إلا وقد سألني مسألة أعطيتها إياه فاسأل يا محمد تعط فقلت: مسألتي شفاعة لأمتي يوم القيامة" فقال أبو بكر: يا رسول الله وما الشفاعة قال: "أقول يا رب شفاعتي التي اختبأت عندك فيقول الرب تبارك وتعالى: نعم فيخرج ربي تبارك وتعالى بقية أمتي من النار فينبذهم في الجنة".




عن أبي هريرة رضي الله عنه

عن النبي قال: "لا يأتي ابن آدم النذر بشيء، لم يكن قد قدرته، ولكن يلقيه القدر وقد قدرته له، استخرج به، من البخيل".




عن أبي هريرة رضي الله عنه

عن النبي أنه قال: "يعني الله تبارك وتعالى ـ لا ينبغي لعبد لي ـ وقال ابن مثنى: لعبد ـ أن يقول: أنا خير من يونس بن متى" .




عن ابن عباس رضي الله عنهما

عن النبي فيما يرويه عن ربه قال: "لا ينبغي لعبد أن يقول: إنه خير من يونس بن متى" ونسبه إلي أبيه.




عن أبي هريرة رضي الله عنه

عن النبي قال: "لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك، قال: قال ربكم عز وجل: عبدي ترك شهوته وطعامه وشرابه ابتغاء مرضاتي والصوم لي وأنا أجزي به".




عن ابن عباس رضي الله عنه

قال: قال رسول الله : "لما أصيب إخوانكم بأحد جعل الله أرواحهم في جوف طير خضر ترد أنهار الجنة تأكل من ثمارها وتأوى إلي قناديل من ذهب معلقةٍ في ظل العرش فلما وجد طيب مأكلهم ومشربهم ومقيلهم قالوا: من يبلغ إخواننا عنا أنا أحياء في الجنة نرزق لئلا يزهدوا في الجهاد ولا ينكلوا عند الحرب؟ فقال الله سبحانه: أنا أبلغهم عنكم قال فأنزل الله (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله… " إلي آخر الآية.




عن أبي هريرة رضي الله عنه

قال: قال رسول الله : "لما خلق الله آدم مسح ظهره، فسقط من ظهره كل نسمة، هو خالقها إلي يوم القيامة، وجعل بين عيني كل إنسان منهم وميضاً من نورٍ، ثم عرضهم على آدم، فقال: أي رب، من هؤلاء؟ قال: هؤلاء ذريتك، فرأى رجلا منهم فأعجبه وبيص ما بين عينيه، فقال: أي رب، من هذا؟ قال: هذا رجل من آخر الأمم. من ذريتك، يقال له داود، فقال: رب، كم جعلت عمره؟ قال: ستين سنة، قال: أي رب، زده من عمري أربعين سنة، فلما قضى عمر آدم جاءه ملك الموت، فقال: أو لم يبقى من عمري أربعون سنة؟ قال: أو لم تعطها ابنك داود؟ قال: فجحد آدم، فجحدت ذريته، ونسى فنسيت ذريته، وخطئ آدم فخطئت ذريته".




عن أبي هريرة رضي الله عنه

قال: قال رسول الله : "لما خلق الله آدم، ونفخ فيه الروح، عطس، فقال: الحمد لله، فحمد الله بإذنه، فقال له ربه: رحمتك الله يا آدم، اذهب إلي هؤلاء الملائكة إلي ملأ منهم جلوس، فقل: السلام عليكم، قالوا: وعليك السلام ورحمة الله، ثم رجع إلي ربه، فقال: إن هذه تحيتك وتحية بنيك بينهم، فقال الله له، ويداه مقبوضتان: اختر أيهما شئت؟ قال: اخترت يمين ربي ـ وكلتا يدي ربي يمين مباركة ـ ثم بسطها فإذا فيها آدم وذريته، فقال: أي رب، وما هؤلاء؟ فقال: هؤلاء ذريتك، فإذا كل إنسان مكتوب عمره بين عينيه فإذا فيهم رجل أضوءهم ـ أو من أضوئهم ـ قال: يا رب، من هذا؟ قال: هذا ابنك داود، قد كتبت له عمر أربعين سنة؟ قال: يا رب، زده في عمره، قال: ذاك الذي كتبتله، قال: أي رب، فإني قد جعلت له من عمري ستين سنة، قال: أنت وذاك، ثم أسكنه الجنة ما شاء الله، ثم أهبط منها، فكان آدم يعد لنفسه قال: فأتاه ملك الموت، فقال له آدم: قد عجلت، قد كتب لي ألف سنةٍ، قال: بلى، ولكنك جعلت لابنك داود ستين سنة، فجحد، فجحدت ذريته، ونسى فنسيت ذريته، قال: فمن يومئذ أمر بالكتاب والشهود".




عن أبي هريرة رضي الله عنه

عن رسول الله قال: "لما خلق الله الجنة والنار، أرسل جبريل إلي الجنة فقال: انظروا إليها، وإلي ما أعددت إلي أهلها فيها، قال: فجاءها ونظر إليها والى ما أعد الله لأهلها فيها، قال: فرجع إليه، قال: فوعزتك لا يسمع بها أحد إلا دخلها، فأمر بها فحفت بالمكاره فقال: ارجع إليها، فانظر إلي ما أعددت لأهلها فيها، قال: فرجع إليها، فإذا هي قد حفت بالمكاره، فرجع إليه، فقال: وعزتك لقد خفت أن لا يدخلها أحد، قال: اذهب إلي النار فانظر إليها، وإلي ما أعددت لأهلها فيها، فإذا هي يركب بعضها بعضاً، فرجع إليه، فقال: وعزتك لا يسمع بها أحد فيدخلها، فأمر بها فحفت بالشهوات، فقال: ارجع إليها، فرجع إليها، فقال: وعزتك لقد خشيت أن لا ينجو منها أحد إلا دخلها".




عن أبي هريرة رضي الله عنه

عن النبي قال: "لما خلق الله الخلق كتب في كتابه هو يكتب على نفسه وهو وضع عنده على العرش: إن رحمتي تغلب غضبي".




عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما

أنه قال: " لما خلق الله عز وجل آدم نفضه نفض المزود فخر منه مثل النغف فقبض قبضتين، فقال لما في اليمين: في الجنة، وقال لما في الأخرى في النار".




عن أنس بن مالك رضي الله عنه

أن رسول الله قال: "لما نفخ الله في آدم الروح فبلغ الروح رأسه عطس، فقال: الحمد لله رب العالمين، فقال له تبارك وتعالى: يرحمك الله".




عن أبي هريرة رضي الله عنه

قال: مر رسول الله على رهط من أصحابه وهم يضحكون فقال: "لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً ولبكيتم كثيراً"، فأتاه جبريل فقال: إن الله يقول لك: لم تقنط عبادي؟ قال: فرجع إليهم فقال: "سددوا وأبشروا".




عن أنس رضي الله عنه

عن النبي قال: "ليردن على ناس من أصحابي الحوض حتى إذا عرفتهم اختلجوا دوني، فأقول: أصحابي، فيقول: لا تدري ما أحدثوا بعدك".

عن ابن عباس رضي الله عنهما
عن النبي قال: "ليس الخبر كالمعاينة، قال الله لموسى: إن قومك صنعوا كذا وكذا فلم يبال، فلما عاين ألقى الألواح".




عن عقبة بن عامر رضي الله عنه

عن النبي أنه قال: "ليس من عمل يوم إلا وهو يختم عليه، فإذا مرض المؤمن قالت الملائكة: يا ربنا عبدك فلان قد حبسته، فيقول الرب عز وجل: اختموا له على مثل عمله حتى يبرأ أو يموت".

يتبع ان شاء الله حرف الميم
__________________

رمضان احلى ... مع ... كافيه العرب

لآأ
.. تعتمد ُ عـــلى غيـــركَ ،، فـ غ ـيرك مًن يعتمدُ عليكــ !!!


C
ontact Me : tiger_ahmed1@yhaoo.com


رد مع اقتباس
  #14  
قديم 08-21-2011, 10:54 PM
الصورة الرمزية AhMeD_HeLL33
AhMeD_HeLL33 AhMeD_HeLL33 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 88
AhMeD_HeLL33 is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى AhMeD_HeLL33 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى AhMeD_HeLL33
افتراضي




الميم



عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "ما أحد من الناس يصاب ببلاءٍ في جسده إلا أمر الله عز وجل الملائكة الذين يحفظونه فقال: اكتبوا لعبدي كل يوم وليلةٍ ما كان يعمل من خير ما كان في وثاقي".





عن أبي بن كعب رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "ما أنزل الله ـ عز وجل ـ في التوراة، ولا في الإنجيل، مثل أم القرآن، وهي السبع المثاني، وهي مقسومة بيني وبين عبدي، ولعبدي ما سأل".





عن رفاعة الجهني رضي الله عنه
قال: أقبلنا مع رسول الله ، حتى إذا كنا بالكديد، أو قال: بقديد، فجعل رجال منا يستأذنون إلي أهليهم فيأذن لهم، فقام رسول الله فحمد الله، وأثنى عليه ثم قال: "ما بال رجال يكون شق الشجرة التي تلي رسول الله أبغض إليهم من الشق الآخر، فلم نر عند ذلك من القوم إلا باكياً، فقال رجل: إن الذي يستأذنك بعد هذا لسفيه، فحمد الله وقال حينئذ: "أشهد عند الله لا يموت عبد يشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله صدقاً من قلبه ثم يسدد إلا سلك في الجنة"، قال: "وقد وعدني ربي عز وجل أن يدخل من أمتي سبعين ألفا لا حساب عليهم ولا عذاب، وإني لأرجو أن لا يدخلوها حتى تبوؤا أنتم ومن صلح من آبائكم وأزواجكم وذرياتكم مساكن في الجنة" وقال: "إذا مضى نصف الليل، أو قال: ثلثا الليل، ينزل الله عز وجل إلي السماء الدنيا فيقول: لا أسأل عن عبادي أحدا غيري من ذا يستغفرني فاغفر له، من الذي يدعوني استجيب له، من ذا الذي يسألني أعطيه، حتى ينفجر الصبح".





عن أنس بن مالك رضي الله عنه
يرفعه إلي النبي قال: "مازلت اشفع إلي ربي عز وجل،ويشفعني، واشفع ويشفعني حتى أقول: أي رب شفعني فيمن قال: لا إله إلا الله، فيقول: هذه ليست لك يا محمد ولا لأحد، هذه لي، وعزتي وجلالي ورحمتي لا ادع في النار أحداً يقول: لا إله إلا الله".





عن النواس بن سمعان رضي الله عنه
قال: ذكر رسول الله الدجال ذات غداةٍ فخفض فيه ورفع حتى ظنناه في طائفة النخل فلما رحنا إليه عرف ذلك فينا، فقال: "ما شأنكم؟" قلنا: يا رسول الله ذكرت الدجال غداة، فخفضت فيه ورفعت حتى ظنناه في طائفة النخل فقال: غير الدجال أخوفني عليكم، إن يخرج وأنا فيكم فأنا حجيجه دونكم، وإن يخرج ولست فيكم فامرؤ حجيج نفسه والله خليفتي على كل مسلم إنه شاب قطط عينه طافئة كأني أشبهه بعبد الغزي بن قطن فمن أدركه منكم فليقرأ عليه فواتح سورة الكهف إنه خارج خلة بين الشام والعراق فعاث يميناً وعاث شمالاً يا عباد الله فاثبتوا" قلنا: يا رسول الله وما لبثه في الأرض؟ قال: "أربعون يوماً يوم كسنةٍ ويوم كشهر ويوم كجمعة وسائر أيامه كأيامكم" قلنا: يا رسول الله فذلك اليوم الذي كسنةٍ أتكفينا فيه صلاة يوم؟ قال: "لا اقدروا له قدره" قلنا: يا رسول الله وما إسراعه في الأرض؟ قال: "كالغيث استدبرته الريح فيأتي على القوم فيدعوهم فيؤمنون به ويستجيبون له فيأمر السماء فتمطر والأرض فتنبت فتروح عليهم سارحتهم أطوال ما كانت ذراً واسبغه ضروعاً وأمده خواصر ثم يأتي القوم فيدعوهم فيردون عليه قوله فينصرف عنهم فيصبحون ممحلين ليس بأيديهم شيء من أموالهم ويمر بالخربة فيقول لها: اخرجي كنوزك فتتبعه كنوزها كيعاسيب النخل ثم يدعو رجلاً ممتلئاً شباباً فيضربه بالسيف فيقطعه جزلتين رمية الغرض ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه يضحك فبينما هو كذلك إذ بعث الله المسيح ابن مريم فينزل عند المنارة البيضاء شرقي دمشق بين مهرودتين واضعا كفيه على أجنحة ملكين إذا طأطأ رأسه قطر وإذا رفعه تحدر منه جمان كاللؤلؤ فلا يحل لكافر يجد ريح نفسه إلا مات ونفسه ينتهي حيث ينتهي طرفه فيطلبه حتى يدركه بباب لد فيقتله ثم يأتي عيسى ابن مريم قوم قد عصمهم الله منه فيمسح عن وجوههم ويحدثهم بدرجاتهم في الجنة فبينما هو كذلك إذ أوحى الله إلي عيسى إني قد أخرجت عباداً لي لا يدان لأحد بقتالهم فحرز عبادي إلي الطور ويبعث الله يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون فيمر أوائلهم عل بحيرة طبرية فيشربون ما فيها ويمر آخرهم فيقولون لقد كان بهذه مرة ماء ويحصر نبي الله عيسى وأصحابه حتى يكون رأس الثور لأحدهم خيراً من مائة دينار لأحدكم اليوم فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه فيرسل الله النعف في رقابهم فيصبحون فرسى كموت نفس واحدة ثم يهبط نبي الله عيسى وأصحابه إلي الأرض فلا يجدون في الأرض موضع شبر إلا ملأه زهمهم ونتنهم فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه إلي الله فيرسل الله طيرا كأعناق البخت فتحملهم فتطرحهم حيث شاء الله ثم يرسل الله مطراً لا يكن منه بيت مدرٍ ولا وبر فيغسل الأرض حتى يتركها كالزلفة ثم يقال للأرض: أنبتي ثمرتك وردي بركتك فيومئذ تأكل العصابة من الرمانة ويستظلون بقحفها ويبارك في الرسل حتى إن اللقحة من الإبل لتكفي الفئام من الناس واللقحة من البقر لتكفي القبيلة من الناس واللقحة من الغنم لتكفي الفخذ من الناس فبينما هم كذلك إذ بعث الله ريحاً طيبة فتأخذهم تحت آباطه فتقبض روح كل مؤمن وكل مسلم ويبقى شرار الناس يتهارجون فيها تهارج الحمر فعليهم تقوم الساعة".





عن عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه
قال: خرج رسول الله فاتبعته حتى دخل نخلا فسجد فأطال السجود حتى خفت أو خشيت أن يكون الله قد توفاه أو قبضه قال فجئت انظر فرفع رأسه فقال: "مالك يا عبد الرحمن" قال فذكرت ذلك له، فقال: "إن جبريل عليه السلام قال لي ألا أبشرك إن الله عز وجل يقول لك: من صلى عليك صليت عليه ومن سلم عليك سلمت عليه".





عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "ما مجادلة أحدكم في الحق يكون له في الدنيا، بأشد مجادلة من المؤمنين لربهم في إخوانهم الذين ادخلوا النار، قال: يقولون: ربنا، إخواننا كانوا يصلون معنا، ويصومون معنا، ويحجون معنا، فأدخلتهم النار، قال: فيقول: اذهبوا، فأخرجوا من عرفتم منهم، قال: فيأتونهم، فيعرفونهم بصورهم، فمنهم من أخذته النار إلي أنصاف ساقيه، ومنهم من أخذته إلي كعبيه، فيخرجونهم، فيقولون: ربنا قد أخرجنا من أمرتنا، قال: ويقول: اخرجوا من كان في قلبه وزن دينار من الإيمان، ثم قال: من كان في قلبه وزن نصف دينار، حتى يقول: من كان في قلبه وزن ذرة".
قال أبو سعيد: فمن لم يصدق فليقرأ هذه الآية: (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء إلي عظيماً).





عن جابر رضي الله عنه
قال: قال رسول الله : "ما من أيام افضل عند الله من أيام عشر ذي الحجة" قال: فقال رجل: يا رسول الله هي افضل أم عدتهن جهاداً في سبيل الله؟ فقال: "هي افضل من عدتهن جهاداً في سبيل لله، إلا عفيراً يعفر وجهه في التراب، وما من يوم افضل عند الله من يوم عرفة، ينزل الله إلي السماء الدنيا فيباهي بأهل الأرض أهل السماء، فيقول: انظروا إلي عبادي شعثاً غبراً ضاحين، جاؤوا من كل فج عميق، لم يروا رحمتي، ولم يروا عذابي، فلم أر يوماً أكثر عتيقاً من النار من يوم عرفة".





عن جابر بن عبد الله الأنصاري رضي الله عنه
قال: سمعت رسول الله يقول: "ما من صاحب إبل لا يفعل فيها حقها إلا جاءت يوم القيامة أكثر ما كانت قط وأقعد لها بقاعٍ قرقر تستن عليه بقوائمها وأخفافها، ولا صاحب بقرٍ لا يفعل فيها حقها إلا جاءت يوم القيامة أكثر ما كانت وأقعد لها بقاع قرقر تنطحه بقرونها وتطوه بقوائمها، ولا صاحب غنم لا يفعل فيها حقها إلا جاءت يوم القيامة أكثر ما كانت وأقعد لها بقاع قرقر تنطحه بقرونها وتطؤه بأظلافها، ليس فيها جماء ولا منكسر قرنها، ولا صاحب كنز لا يفعل فيه حقه إلا جاء كنزه يوم القيامة شجاعاً أقرع يتبعه فاغراً فاه، فإذا أتاه فر منه فيناديه ربه: خذ كنزك الذي خبأته فأنا عنه أغنى منك، فإذا رأى أنه لابد له منه سلك يده في فيه فقضمها قضم الفحل".





عن أنس رضي الله عنه
أن النبي قال: "ما من مسلم يمون فيشهد له أربعة أهل أبيات من جيرانه الأدنين إلا قال: قد قبلت علمكم فيه، وغفرت له مالا تعلمون".





عن أبي هريرة رضي الله عنه
عن النبي قال: "ما من مسلمين يموت بينهما ثلاثة أولاد، لم يبلغوا الحنث، إلا أدخلهما الله بفضل رحمته إياهم الجنة، قال: يقال لهم: ادخلوا الجنة، فيقولون: حتى يدخل آباؤنا، فيقول: ادخلوا أنتم وآباؤكم".





عن عائشة رضي الله عنها
قالت: قال رسول الله : "ما من يوم أكثر من أن يعتق الله عز وجل فيه عبداً أو أمة من النار من يوم عرفة وإنه ليدنو، يباهي بهم الملائكة، يقول: ما أزاد هؤلاء؟".





عن أبي هريرة رضي الله عنه
قال: قال النبي : "الملائكة يتعاقبون: ملائكة بالليل، وملائكة بالنهار، ويجتمعون في صلاة الفجر، وصلاة العصر، ثم يعرج الذين باتوا فيكم، فيسألهم ـ وهو أعلم ـ فيقول: كيف تركتم عبادي؟ فيقولون: تركناهم وهم يصلون، وأتيناهم يصلون".





عن فضالة بن عبيد وتميم الداري رضي الله عنهما
عن النبي قال: "من قرأ عشر آيات في ليلة كتب له قنطار، والقنطار خير منها وما فيها، فإذا كان يوم القيامة، يقول ربك عز وجل: اقرأ وارق لكل آية درجة حتى ينتهي إلي آخر آية معه يقول ربك عز وجل للعبد: اقبض، فيقول العبد بيده: يا رب أنت أعلم، فيقول: بهذه الخلد، وبهذه النعيم".





عن عقبة بن عامر رضي الله عنه
قال: سمعت رسول الله يقول: "من كذب علي متعمداً فليتبوأ مقعده من النار" وسمعته يقول: "يقوم الرجل من أمتي من الليل يعالج نفسه إلي الطهور، وعليه عقد، فإذا وضأ يديه انحلت عقدةً، وإذا وضأ وجهه انحلت عقدة، وإذا مسح رأسه انحلت عقدة، وإذا وضأ رجليه انحلت عقدة، فيقول الله عز وجل للذين وراء الحجاب: انظروا إلي عبدي هذا يعالج نفسه يسألني، ما سألني عبدي هذا فهو له".


يتبع ان شاء الله حرف النون
__________________

رمضان احلى ... مع ... كافيه العرب

لآأ
.. تعتمد ُ عـــلى غيـــركَ ،، فـ غ ـيرك مًن يعتمدُ عليكــ !!!


C
ontact Me : tiger_ahmed1@yhaoo.com


رد مع اقتباس
  #15  
قديم 08-21-2011, 10:55 PM
الصورة الرمزية AhMeD_HeLL33
AhMeD_HeLL33 AhMeD_HeLL33 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 88
AhMeD_HeLL33 is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى AhMeD_HeLL33 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى AhMeD_HeLL33
افتراضي



النون



عن أبي الزبير
أنه سمع جابر بن عبد الله يسأل عنه الورود فقال: "نجئ نحن القيامة عن كذا وكذا، وانظر أي ذلك فوق الناس، قال فتدعى الأمم بأوثانها وما كانت تعبد الأول فلأول ثم يأتينا ربنا بعد ذلك فيقول: من تنظرون؟ فيقولون: ننظر ربنا، فيقول: أنا ربكم، فيقولون: حتى ننظر إليك فيتجلى لهم يضحك" قال: "فينطلق بهم ويتبعونه ويعطي كل إنسانٍ منهم منافق أو مؤمن نوراً، ثم يتبعونه، وعلى جسر جهنم كلاليب وحسك تأخذ من شاء الله ثم يطفأ نور المنافقين ثم ينجو المؤمنون، فتنجو أول زمرة وجوههم كالقمر ليلة البدر، سبعون ألفا لا يحاسبون، ثم الذين يلونهم كأضوإ نجم في السماء، ثم كذلك ثم تحل الشفاعة، ويشفعون حتى يخرج من النار من قال لا إله إلا الله وكان في قلبه ما يزن شعيرةً، فيجعلون بفناء الجنة، ويجعل أهل الجنة يرشون عليهم الماء حتى ينبتوا نبات الشيء في السيل ويذهب حرافه، ثم يسأل حتى تجعل له الدنيا وعشرة أمثالها معها".





عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه
قال: أصبح رسول الله ذات يوم فصلى الغداة ثم جلس، حتى إذا كان من الضحى ضحك رسول الله ثم جلس مكانه، حتى صلى الأولى والعصر والمغرب، كل ذلك لا يتكلم حتى صلى العشاء الآخرة، ثم قام إلي أهله، فقال الناس لأبي بكر: لا تسأل رسول الله ما شأنه؟ صنع اليوم شيئاً لم يصنعه قط، قال: فسأله، فقال: "نعم، عرض على ما هو كائن من أمر الدنيا وأمر الآخرة، فجمع الأولون والآخرون بصعيد واحدٍ، ففظع الناس بذلك حتى انطلقوا إلي آدم عليه السلام والعرق يكاد يلجمهم، فقالوا: يا آدم أنت أبو البشر، وأنت اصطفاك الله عز وجل، اشفع لنا إلي ربك، قال لقد لقيت مثل الذي لقيت، انطلقوا إلي أبيكم بعد أبيكم إلي نوح، (إن الله اصطفى آدم ونوحاً وآل إبراهيم وآل عمران على العالمين) قال: فينطلقون إلي نوح عليه السلام، فيقولون: اشفع لنا إلي ربك فأنت اصطفاك الله، واستجاب لك في دعائك، ولم يدع على الأرض من الكافرين دياراً، فيقول ليس ذاكم عندي، ولكن انطلقوا إلي موسى عليه السلام، فإن الله عز وجل كلمه تكليماً، فيقول موسى عليه السلام: ليس ذاكم عندي ولكن انطلقوا إلي عيسى ابن مريم، فإنه يبرئ الأكمة والأبرص ويحيى الموتى، فيقول عيسى، ليس ذاكم عندي، ولكن انطلقوا إلي سيد ولد آدم فإنه أول من تنشق عنه الأرض يوم القيامة، انطلقوا إلي محمد فيشفع لكم إلي ربكم عز وجل، قال: فينطلق فيأتي جبريل عليه السلام ربه، فيقول الله عز وجل: ائذن له وبشره بالجنة، قال فينطلق به جبريل فيخر ساجداً قدر جمعةٍ، ويقول الله عز وجل: ارفع رأسك يا محمد، وقل يسمع واشفع تشفع، قال: فيرفع رأسه فإذا نظر إلي ربه عز وجل خر ساجداً قدر جمعة أخرى، فيقول الله عز وجل: ارفع رأسك، وقل يسمع، واشفع تشفع، قال: فيذهب ليقع ساجداً فيأخذ جبريل عليه السلام بضبعيه، فيفتح الله عز وجل عليه، من الدعاء شيئا لم يفتحه على بشر، فيقول: أي رب، خلقتني سيد ولد آدم ولا فخر، وأول من تنشق عنه الأرض يوم القيامة ولا فخر، حتى إنه ليرد على الحوض اكر مما بين صنعاء وأيلة، ثم يقال: ادعوا الصديقين فيشفعون، ثم يقال: ادعوا الأنبياء، فيجئ النبي ومعه العصابة، والنبي ومعه الخمسة والستة، والنبي معه أحد، ثم يقال: ادعوا الشهداء فيشفعون لمن أرادوا، وقال: فإذا فعلت الشهداء ذلك، قال: يقول الله عز وجل: أنا ارحم الراحمين، ادخلوا جنتي من كان لا يشرك بي شيئاً، قال: فيدخلون الجنة، قال: ثم يقول الله عز وجل: انظروا في النار، هل تلقون من أحد عمل خيراً قط؟ قال: فيجدون في النار رجلاً فيقول له: هل عملت خيراً قط؟ فيقول: لا، غير أني كنت أسامح الناس في البيع والشراء، فيقول الله عز وجل: اسمحوا لعبدي كاسماحه إلي عبيدي، ثم يخرجون من النار رجلاً، فيقول له: هل عملت خيراً قط؟ فيقول: لا، غير أني قدر أمرت ولدي إذا مت فاحرقوني بالنار، ثم اطحنوني حتى إذا كنت مثل الكحل فاذهبوا بي إلي البحر، فأذروني في الريح فوالله لا يقدر علي رب العالمين أبداً، فقال الله عز وجل: لم فعلت ذلك؟ قال: من مخافتك، قال: فيقول الله عز وجل: انظر إلي ملك أعظم ملك، فإن لك مثله وعشرة أمثاله، قال: فيقول: لم تسخر بي وأنت الملك؟ قال: وذاك الذي ضحكت منه من الضحى".

يتبع ان شاء الله حرف الهاء

__________________

رمضان احلى ... مع ... كافيه العرب

لآأ
.. تعتمد ُ عـــلى غيـــركَ ،، فـ غ ـيرك مًن يعتمدُ عليكــ !!!


C
ontact Me : tiger_ahmed1@yhaoo.com


رد مع اقتباس
  #16  
قديم 06-06-2017, 11:11 PM
Admin Admin غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 6,500
Admin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـAdmin عضو متألق بالمنتدياتـ
افتراضي

مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:56 PM

Rss  Rss 2.0 Html  Xml Sitemap  



Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd